الخميس، 20 ديسمبر، 2012

البينالي الدولي الـ 4 لرسوم الأطفال


البينالي الدولي الـ 4 لرسوم الأطفال
تحت عنوان "إلهام وسعادة الطفولة" كتبت نازاكات عثمانوفا، مراسلة وكالة أنباء UzA، يوم 17/12/2012 الخبر التالي: في قصر إبداعات الشباب أنهى أعماله البينالي الدولي الـ 4 لرسوم الأطفال "سعادة طشقند". ودعي لحفل تسليم الجوائز للفائزين في المعرض الدولي، الذي نظمته أكاديمية الفنون في أوزبكستان، بالتعاون مع صندوق "فوروم الثقافة والفنون في أوزبكستان"، ووزارة الشؤون الخارجية ووزارة التعليم الشعبي بجمهورية أوزبكستان، مندوبين عن مختلف الوزارات والإدارات والمنظمات الإبداعية والإجتماعية والسلك الدبلوماسي وأساتذة وفنانين وأطفال.
وأشار أ. نورالدينوف رئيس أكاديمية الفنون في أوزبكستان وغيره إلى مدارس الموسيقى وفنون الأطفال ومراكز الإبداع الفني "باركمول أولاد" المشيدة تحت قيادة الرئيس إسلام كريموف وإلى أنها تهيئ الظروف المناسبة لتربية الذوق الفني للأولاد والبنات والكشف عن مواهبهم. وأكاديمية الفنون في أوزبكستان، وصندوق "فوروم الثقافة والفنون في أوزبكستان" إلى جانب العديد من المنظمات تنفذ العديد من المشاريع، من أجل زيادة خبرات الفنانين الصغار ورعاية أعمالهم الإبداعية والفنية والإجتماعية. من خلال المعارض التقليدية "كامالاك جيلوسي"، و"عالم الرسوم المعبرة"، و"أوزبكستان بعيون أطفال العالم"، ومن ضمنها أسبوع الفنون الجميلة، والمسابقات الإبداعية، وماستر كلاس.
وكان الهدف الرئيسي من البينالي الدولي الـ 4 لرسوم الأطفال "سعادة طشقند" الذي جرى خلال الفترة الممتدة من 10 وحتى 15/12/2012 في قصر إبداعات الشباب، إغناء معارف الشباب الأجانب عن أوزبكستان والتقاليد والقيم القومية للشعب الأوزبكستاني، وتطوير إبداعات الأطفال، وزيادة مهارات التلاميذ المهتمين بالفنون الجميلة. وعرض في المعرض الدولي إلى جانب أعمال الأطفال الأوزبكستانيين أكثر من ألفي عمل إبداعي لفنانين تراوحت أعمارهم ما بين الـ 5 وحتى الـ 15 سنة من ثلاثين بلداً، من بينها: الولايات المتحدة الأمريكية والنمسا وبريطانيا وبلجيكا وألمانيا ولاتفيا وماليزيا ومصر وأذربيجان وفرنسا وسنغافورة وإيطاليا وإسرائيل وكوريا الجنوبية والصين واليابان والهند وروسيا ورومانيا. وقدمت للمشاهدين لوحات تضمنت مواضيع: "عالم الطفولة" و"وطني" و"العالم الذي أعيش فيه" و"أحلامي" و"أوزبكستان التي أعرفها". وعكست هذه الأعمال الإبداعية بالألوان تصورات الأطفال عن أوزبكستان والأسرة والطبيعة والعالم والصداقة والتفاهم والحب والطيبة.
 مريم علييفا 
وحصلت تلميذة الصف الأول بمدرسة طشقند الداخلية المتخصصة بالفنون في الجمهورية مريم علييفا على الجائزة الكبرى للبينالي الدولي الـ 4 لرسوم الأطفال "سعادة طشقند" عن لوحاتها "سعادة الطفولة" و"في النزهة". كما حصل جميع الفائزين والمتفوقين في المعرض الرابع على ميداليات ودبلومات المعرض وهدايا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق