الاثنين، 28 مارس، 2016

تجاوز عدد سكان أوزبكستان الـ 31,57 مليون نسمة


تحت عنوان "تجاوز عدد سكان أوزبكستان الـ 31,57 مليون نسمة" نشرت "UzReport" يوم 23/3/2016 خبراً جاء فيه:


حتى 1/1/2016 بلغ عدد السكان المقيمين بشكل دائم في الجمهورية وفق المعلومات المبدئية 31 مليون و576,4 ألف نسمة. بزيادة 553,9 ألف نسمة أو بنسبة 1,8% منذ بداية عام 2015. ومن ضمنهم بلغ عدد سكان المدن 15 مليون و964 ألف نسمة (50,6% من العدد الإجمالي للسكان)، وسكان الريف 15 مليون و612,4 ألف نسمة (49,4%).
الولادات. خلال الفترة الممتدة من كانون ثاني/يناير وحتى كانون أول/ديسمبر عام 2015 بلغ عدد المواليد 735,8 ألف مولود، ومقارنة بنفس الفترة من عام 2014 (718 ألف مولود) بزيادة قدرها 17,8 ألف مولود، وبلغ معادل الولادات 23,5 جزء من المليون، ومقارنة بنفس الفترة من عام 2014 (23,3 جزء من المليون) بزيادة 0,2 جزء من المليون.
الوفيات. عدد الوفيات خلال الفترة الممتدة من كانون ثاني/يناير وحتى كانون أول/ديسمبر عام 2015 بلغت 152,9 ألف نسمة، ومقارنة بنفس الفترة من عام 2014 (149,8 ألف نسمة) بزيادة بلغت 3,1 ألف نسمة، وبلغ معادل الوفيات 4,9 جزء من المليون (بمعادل 4,9 جزء من المليون خلال الفترة الممتدة من كانون ثاني/يناير وحتى كانون أول/ديسمبر 2014).
وتضمنت تركيبة الوفيات أن نسبة 58,9% كانت بسبب أمراض الدورة الدموية، ونسبة 8,6% بسبب الأورام، ونسبة 5,9% بسبب أمراض جهاز الهضم، ونسبة 4,5% بسبب أمراض الجهاز التنفسي، ونسبة 6,6% بسبب الحوادث الأليمة، تسمم وإصابات بجروح.
ووفق المعلومات الأولية خلال الفترة الممتدة من كانون ثاني/يناير وحتى كانون أول/ديسمبر 2015 توفي 8,3 ألف طفل في عمر دون السنة. وبلغ معادل وفيات الأطفال 11,4 جزء من المليون (خلال الفترة الممتدة من كانون ثاني/يناير وحتى كانون أول/ديسمبر 2014 كان 10,8 جزء من المليون).
وكان من بين الأطفال المتوفين في عمر دون السنة الواحدة نسبة 59% توفوا بسبب الأعراض الناتجة عن فترة الولادة، ونسبة 23,2% بسبب أمراض الجهاز التنفسي، ونسبة 9,1% بسبب التشوهات الخلقية، ونسبة 3,4% بسبب الأمراض المعدية والطفيلية.
الزواج والطلاق. خلال الفترة الممتدة من كانون ثاني/يناير وحتى كانون أول/ديسمبر عام 2015 بلغ عدد حالات الزواج والطلاق المسجلة لدى أجهزة الأحوال المدنية 287,6 ألف حالة زواج، و29,6 ألف حالة طلاق، وكانت النسبة لكل ألف نسمة 9,2 حالة زواج، (خلال الفترة الممتدة من كانون ثاني/يناير وحتى كانون أول/ديسمبر 2014 كانت 9,6 حالة زواج) و0,9 حالة طلاق (خلال الفترة الممتدة من كانون ثاني/يناير وحتى كانون أول/ديسمبر 2014 كانت 0,9 حالة طلاق).
الهجرة. وفق المعلومات المبدئية خلال الفترة الممتدة من كانون ثاني/يناير وحتى كانون أول/ديسمبر عام 2015 بلغ عدد القادمين إلى الجمهورية 139,6 ألف نسمة، وعدد المغادرين 168,6 ألف نسمة. وبلغ إجمالي الهجرة ناقص 29 ألف نسمة مقابل ناقص 38,5 مقارنة في نفس الفترة من عام 2014.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق