السبت، 17 سبتمبر، 2016

مرشحي حزب الشعب الديمقراطي والحزب الإجتماعي الديمقراطي لإنتخابات رئيس أوزبكستان


طشقند، 17/9/2016، ترجمة: أ.د. محمد البخاري. تحت عنوان "حزب الشعب الديمقراطي الأوزبكستاني والحزب الإجتماعي الديمقراطي الأوزبكستاني "عدولات" يعقدان جلساتهما" نشرت وكالة أنباء "UzA" يوم 17/9/2016 خبراً جاء فيه:


بتاريخ 17/9/2016 عقدت الجلسة الدورية الـ 6 للمجلس المركزي لحزب الشعب الديمقراطي الأوزبكستاني.
وخلال الجلسة بحثت مسائل مشاركة الحزب في إنتخابات رئيس جمهورية أوزبكستان، وترشيح مرشح لمنصب رئيس جمهورية أوزبكستان عن حزب الشعب الديمقراطي الأوزبكستاني، والدعوة للقرولتاي الـ 10 لحزب الشعب الديمقراطي الأوزبكستاني وإدراج مسائل تحديد الحصص التمثيلية لقرولتاي الحزب ونظام إنتخابهم في جدول أعماله.
وخلال الجلسة أعير إهتماماً خاصاً للمهام الهامة في توفير المشاركة اللائقة لحزب الشعب الديمقراطي الأوزبكستاني في إنتخابات رئيس جمهورية أوزبكستان القادمة، والإستخدام الكامل للحقوق والإمكانيات الواسعة المحدثة للأحزاب السياسية، إنطلاقاً من أهداف وافكار الحزب، ومصالح الناخبين.
وبحثت من كل الجوانب المسألة الأساسية في جدول الأعمال، مسألة ترشيح مرشح لمنصب رئيس جمهورية أوزبكستان عن حزب الشعب الديمقراطي الأوزبكستاني.
ولهذا وكمرشح عن الحزب لمنصب رئيس جمهورية أوزبكستان قدمت للنظر خلال كورولتاي الحزب مسألة ترشيح رئيس المجلس التنفيذي لحزب الشعب الديمقراطي الأوزبكستاني، رئيس الكتلة النيابية للحزب خوتامجون عبد الرحمونوفيتش كيتمونوف، الذي يدعمه الناخبون، وأنصار ونشطاء الحزب.
وخلال الجلسة بحثت بالتفصيل أيضاً المسائل المتعلقة بدعوة الكورولتاي الـ 10 لحزب الشعب الديمقراطي الأوزبكستاني للإنعقاد بتاريخ 14/10/2016، وجدول اعماله، وكذلك الحصص التمثيلية في كورلتاي الحزب، ونظام إنتخابهم.
وركز المتحدثون إهتماماً خاصاً على مسائل فاعلية تنظيم نشاطات المنظمات الحزبية والناشطين أثناء الدعاية التي ستسبق الإنتخابات، ورفع مستوى نوعية وتأثير النشاطات الدعائية، الموجهة نحو إعلام أوسع السكان عن العمليات السياسية الهامة في البلاد مع الإستخدام الكامل للصلاحيات الواردة في القوانين النافذة.
وآخذين بعين الإعتبار ما قدم من إقترحات وتوصيات، حول كل المسائل التي تمت مناقشتها أتخذت الدورة الـ 6 للمجلس التنفيذي لحزب الشعب الديمقراطي الأوزبكستاني القرارات المناسبة.
***
بتاريخ 17/9/2016 عقدت الجلسة الـ 6 للمجلس السياسي للحزب الإجتماعي الديمقراطي الأوزبكستاني "أدولات".
وخلال الجلسة بحثت مسائل مشاركة الحزب الإجتماعي الديمقراطي الأوزبكستاني "أدولات" في إنتخابات رئيس جمهورية أوزبكستان، والتي ستجري بتاريخ 4/12/2016. وأشير خاصة إلى ضرورة مشاركة الحزب اللائقة بهذه العملية الهامة في حياة البلاد.
وأشار أعضاء المجلس السياسي للحزب إلى أن إنتخابات الرئيس تعتبر مؤشراً هاماً لدولة الحقوق والديمقراطية والمجتمع المدني الحر، والمنبر الحقيقي لتعبير الشعب بحرية، ومشاركته في إدارة شؤون الدولة والمجتمع.
وأشير إلى أن أهداف ومهام برامج الحزب الإجتماعي الديمقراطي الأوزبكستاني "أدولات" تجسد مصالح السكان والمشاركة في الإنتخابات الدورية توفر مرة أخرى إمكانية الدعاية الواسعة في أوساط الناخبين لأفكار الحزب، وبشكل أعمق عكس مصالح الناخبين بواسطة البرامج الإنتخابية للمرشح لمنصب الرئيس عن الحزب.
وناقش المشاركون في الجلسة من كل الجوانب مسألة ترشيح مرشح عن الحزب للإنتخابات القادمة. وفي هذه المسألة وإنطلاقاً من حرية تعبير الناخبين وأنصار الحزب، جرى دعم إقتراح بتقديم للنظر في الكورولتاي الدوري الـ 8 للحزب بترشيح رئيس المجلس السياسي، رئيس كتلة الحزب في المجلس التشريعي بعالي مجلس ناريمان ماجيتوفيتش أوماروف.
آخذين بعين الإعتبار أن كل المسائل المتعلقة بمشاركة الحزب في الإنتخابات القادمة، يقرها جهازه الأعلى، الكرولتاي، إتخذ المشاركون في الجلسة قراراً بدعوة الكورولتاي العادي الـ 8 للحزب الإجتماعي الديمقراطي الأوزبكستاني "أدولات" بتاريخ 15/10/2016 في طشقند.
وأشار المشاركون في الجلسة إلى ضرورة تعزيز الأعمال التحضيرية المتعلقة بالمشاركة في إنتخابات رئيس جمهورية أوزبكستان، وتقديم الوثائق اللازمة إلى لجنة الإنتخابات المركزية في موعدها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق