الأربعاء، 7 يناير، 2015

حزب "مللي تيكلانيش" حدد المهام الهامة أمام كتلته البرلمانية


تحت عنوان "حزب "مللي تيكلانيش" حدد المهام الهامة أمام كتلته البرلمانية" نشرت الصحيفة الإلكترونية "UzReport"، يوم 6/1/2015 خبراً جاء فيه:


بتاريخ 6/1/2015 بمدينة طشقند عقدت الجلسة التأسيسية للنواب المنتخبين في المجلس التشريعي بعالي مجلس جمهورية أوزبكستان عن الحزب الديمقراطي الأوزبكستاني "مللي تيكلانيش".
وخلالها أتخذ قرار بإنشاء الكتلة النيابية للنواب المنتخبين عن الحزب الديمقراطي الأوزبكستاني "مللي تيكلانيش" في المجلس التشريعي بعالي مجلس وانتخاب رئيس الكتلة البرلمانية للحزب.
وأشير خلال الجلسة أنتخب عن الحزب الديمقراطي الأوزبكستاني "مللي تيكلانيش" للمجلس التشريعي بعالي مجلس 36 نائباً، وهذا أكثر بـ 5 مقاعد نيابية مقارنة بالإنتخابات السابقة.
وفي هذا أمام الحملة الدعائية التي سبقت الإنتخابات قدمت فكرة "المعنويات العالية – قوة لا تقهر"، وهو ما زاد من إهتمام الناخبين بالحزب، وكان لها أهمية كبيرة في الحصول على عدد كبير من الأصوات. ومع ذلك شارك حزب "مللي تيكلانيش" بنشاط في الحملة الدعائية التي سبقت الإنتخابات. والمنظمات الحزبية والمرشحين لعضوية المجلس على جميع المستويات بتكاتف وبشكل منظم وقاموا بدعاية واسعة للحزب على الساحات قبل الإنتخابات. وبالكامل أستخدمت إمكانيات وسائل الإعلام الجماهيرية المركزية والمحلية من تلفزيون وإذاعة وصحافة وصفحات الإنترنيت.
وجرى الحديث خلال الجلسة أيضاً عن المسائل الهامة التي تقف أمام الكتلة النيابية للحزب. وأشير إلى أن المهام المشار إليها في "مبادئ مستقبل تعميق الإصلاحات الديمقراطية وتشكيل المجتمع المدني في البلاد"، هي مطالب، معلنة الآن للأحزاب السياسية والنواب، وتفرض زيادة جذرية بفاعلية عمل الكتلة النيابية عن الحزب الديمقراطي الأوزبكستاني "مللي تيكلانيش" في المجلس التشريعي بعالي مجلس.
ولهذا اشير إلى ضرورة تحقيق برامج الحزب التي سبقت الإنتخابات وحماية مصالح الناخبين في نشاطات الكتلة النيابية. وحدد الحزب الهدف الرئيسي لتحقيق أفكار البعث القومي، وتوفير تطور قومي ثابت، وحماية وتقديم المصالح القومية في جميع المجالات السياسية، والإجتماعية، والحياة الإنسانية في البلاد، والحفاظ ومضاعفة القيم القومية، والثقافية، والروحية، والتراث التاريخي الغني، وعادات وتقاليد الشعب الأوزبكستاني.
ومع ذلك أشير خاصة إلى أنه من أجل تحقيق الأهداف الموضوعة في الحملة الإنتخابية للحزب التي سبقت الإنتخابات، والإسهام في دعم المنتجين الوطنيين، وتطوير السياحة، ومضاعفة الخطوط السياحية الجديدة، وأن إستخدام آليات المبادرات التشريعية والقانونية، والرقابة البرلمانية، ومطالب النواب، تتمتع بأهمية خاصة لأعضاء الكتلة النيابية المنتخبة مجدداً.
وفي ختام الجلسة أتخذت القرارات اللازمة في جميع المسائل التي جرى بحثها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق